دعا مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة مكة المكرمة الاستاذ محمد بن عبدالله العمري جميع المواطنين والمواطنات الى التقديم للحصول على تراخيص للإرشاد السياحي والاستفادة من هذا المجال في التسويق للسياحة الوطنية التي تعد من أهم مصادر الدخل في العديد من الدول خاصة وأن المملكة غنية بالعديد من المقومات الدينية والتاريخية والسياحية.

وأكد العمري خلال تسليمه مؤخرا رخص الارشاد السياحي لمجموعة جديدة من الشباب السعودي بجدة على أنه لا يوجد أي تعارض في حصول الموظف الحكومي أياً كان موقعه ووظيفته على رخصة الإرشاد السياحي.

وقد تسلم كلاً من نايف عزب وماهر الزهراني شهادتي الارشاد السياحي وذلك بعد اجتيازهما للدورات المتخصصة التي تضمنت عددا من المحاضرات النظرية، بجانب جولات تدريبية ببعض المواقع السياحية من خلال التدريب العملي والتزود بالمعلومات السياحية على أرض الواقع.

بدوره قال الزهراني : اعمل موظف في قطاع حكومي احدى هواياتي السياحة و السفر ، اقضي إجازة نهاية الأسبوع في ربوع بلادي لاكتشاف الأماكن الاثرية و القديمة وكذلك الغريبة في تضاريسها الجميلة في طبيعتها لأرسم بذلك أجمل الذكريات وكلي طموح بأن أساعد الآخرين لمشاهدة جمال السعودية .

اما الشاب عزب فهو موظف بالقطاع الخاص وبدا أولا كمتعاون في مكتب رحلات واكتشفت مدى روعة المجال السياحي وتنوعة، حيث قرر أن يكون احد المتميزين من خلال تمثيل الوطن أفضل تمثيل بالادوات التي تعلمها كمرشد سياحي.

تجدر الإشارة الى ان فرع الهيئة قد نفذ خلال العام الماضي ٢٠١٨ عدد 4 برامج لتأهيل المرشدين السياحيين حضرها 120 مشاركاً منهم 74 فتاة سعودية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here