ينطلق يوم 12 فبراير الجاري في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض بالرياض، ملتقى الطب التجميلي والمراكز العلاجية التجميلية ومراكز التغذية والحمية في دورته الثالثة ، بمشاركة وزارة الصحة والهيئة العامة للغذاء والدواء وهيئة التخصصات الصحية، ، ويستمر ثلاث أيام.
ويأتي الملتقى ليواكب دور القطاع الصحي الخاص بالمملكة الذي يتزايد على نحو مطرد عاماً بعد آخر ليحتل مساحة مقدرة من إجمالي الخدمات الصحية بأفرعها المتعددة عن طريق الأفراد والمؤسسات والشركات الخاصة العاملة في هذا القطاع، وما يتبعها من عيادات ومختبرات ومستوصفات ومراكز طبية ومستشفيات ومما يبيّن بجلاء أهمية الاستثمار في هذا القطاع الواعد بالمملكة.
ويلقى القطاع الصحي بالمملكة حراكاً تطويريا شاملا بشقيه العام والخاص، الذي يسهم في نهضته بدور فاعل في تعزيز وتطوير الخدمات الصحية ضمن برنامج التحول الوطني التي يُعدّ أحد الروافد الاقتصادية لرؤية المملكة 2030.
ويتميز الملتقى في الموسم الثالث بنسخة جديدة على مستوى الحضور والمشاركات و الرعاة ، والمراكز المتميزة والأطباء والرواد في عالم الطب التجميلي على مساحة تزيد على 6500 متر مربع.
وسيشهد الملتقى إطلاق حزمة من ورش العمل المتخصصة بالتعاون مع شركات طبية رائدة في أعمال التوريد وتوكيلات أكبر العلامات التجارية العالمية في قطاع المنتجات والأجهزة الطبية التجميلية ، ومن خلال أسماء طبية رائدة.
وستناقش ورش العمل أحدث التقنيات في عالم التجميل والعلاجات التجميلية الطرق والوسائل الآمنة في العلاجات التجميلية، وآخر مستجدات الجراحات التجميلية والتجارب الوطنية في عالم الطب التجميلي، وأهمية رفع الوعي العام حول التجميل والعلاجات التجميلية، والطريق الأنسب لاختيار المراكز والعلاجات من قبل الجمهور، وتفعيل ثقافة اللياقة والرشاقة، وبناء ثقافة الغذاء الصحي ودوره في الجمال والصحة، ودعم التوطين في قطاع التجميل، وإبراز تجارب التأمين الطبي في قطاع التجميل ، وخدمات تجهيز وإنشاء المراكز والعيادات التجميلية التكميم وعمليات انقاص الوزن

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here