تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن خالد بن ناصر بن عبد العزيز آل سعود ، وبمبادرة وتنظيم سنيدي إكسبو لتنظيم المعارض والمؤتمرات وبشراكة استراتيجية مع الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة (منشآت) تنطلق اليوم الدورة الثانية من « المعرض السعودي الدولي للإمتياز التجاري 2019» في مدينة الرياض، بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.
ويعد « المعرض السعودي الدولي للإمتياز التجاري 2019» فرصة هامة للتعرف على علامات تجارية في مختلف قطاعات الإمتياز التجاري التي تجاوز عددها 15 فرعًا في مجالات الاستثمار ما بين تعليمية وسياحية وتكنولوجية، وصحية، وأطعمة، وأغذية واستقطاب تلك العلامات التجارية الرائدة للسوق السعودية، إذ تجاوز عدد أفرع انشطة الفرنشايز في المملكة العربية السعودية حاليًا 15000 فرع فرانشيز دولي وأجنبي.
وقال الأستاذ أحمد الرفاعي، المدير التنفيذي للمعرض، ” أن المعرض السعودي الدولي للإمتياز التجاري فرصة لتمكين الشركات المحلية والإرتقاء بها.
ويستقطب الحدث المرتقب كبار الشخصيات وصناع القرار والرواد والخبراء الإقليميين والدوليين لاستعراض أبرز الآفاق الاستثمارية المتاحة في المملكة، التي تستحوذ حالياً على 50 % من القيمة السوقية الشرق الأوسط وأفريقيا التي تقدر ب 113 مليار ريال منها نحو 56 مليارا للسعودية.
وسيكون المعرض حلقة الوصل والمنصة الفعالة لكثير من رواد ورائدات الأعمال في السعودية برأس مال يتناسب وحجم استثمارات المؤسسات الصغيرة والمتوسطة سواء كانت علامات تجارية يمكن تصديرها محليًا، أو خليجيًا، وحتى دوليًا، والعكس صحيح وذلك بفتح فرص استثمارية جديدة ودخول علامات تجارية عالمية للسوق السعودي.
ويعتبر المعرض السعودي الدولي للإمتياز التجاري الحدث الأول من نوعه في السعودية، حيث اجتمعت تحت سقفه أكثر من 120 شركة من الشركات الدولية والمحلية والاستشارية في مجال الامتياز التجاري ” الفرنشايز” وأكثر من 180 علامة تجارية لأكثر من 20 دولة مشاركة، مستهدفًا كلا من رواد ورائدات الأعمال في السعودية بالدرجة الأولى منطلقًا من إيمانه أن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة هي من أهم عجلات التنمية الإقتصادية، وأحد المحركات الفاعلة في دفع الدفة الإستثمارية. يأتي هذا في ظل توجه المملكة لدعم المجالات غير النفطية واستهداف وتطوير المنشأت الصغيرة والمتوسطة اتساقًا مع رؤية 2030، الداعمة لمجالات ريادة الأعمال.
ويتضمن المعرض عدة فعاليات من بينها البرنامج التعليمي المتضمن لندوات وورش العمل يقدم المعرض السعودي السعودي الدولي للإمتياز التجاري من ضمن فعالياته أكثر من 30 ورشة عمل تهدف إلى توعية وتثقيف رواد ورائدات الأعمال والمستثمرين في مجال الإمتياز التجاري، وتغطي مواضيع ورش العمل مواضيع مهمة مثل كيف تختار الفرنشايز الصحيح، والعقود القانونية للإمتياز التجاري، وريادة الأعمال غير الجلسات الحوارية التي يقدمها مستشاريين مختصيين في مجال الإمتياز التجاري وريادة الأعمال، والخدمات الاستشارية الداعمة للمستثمرين، ويعكس معرض فرنشايز 2019 توجه المملكة في الخروج من الاعتماد على الموارد غير النفطية وفتح أفاق جديدة، تجارية وعالمية وفرص استثمارية عن طريق جذب المزيد من المستثمرين وتهيئة المناخ الاستثماري، لذلك أصبح قطاع الامتياز التجاري السعودي واحدًا من أسرع القطاعات غير النفطية نموًا في المملكة بنسبة 27%.
وتشارك لهذا العام جمهورية مصر العربية ضمن جناح فرنشايز انجيت، والامارات العربية المتحدة ضمن جناح امتياز ومن كندا شركة سفانا والعديد من الشركات والدول.
ويشارك ايضاُ برعاية المعرض لهذا العام من المملكة العربية السعودية الدخيل للعود وفران واي رعاة ذهبيين و ريدان وميد وفرنشايز مي كرعاة فضيين إضافة الى العديد من الرعاة و الشركاء من العلامات التجارية السعودية، بالإضافة لمشاركة العديد من العلامات التجارية السعودية كمطعم أبو زيد ولورد أوف فرايز ومجموعة ركين السعودية وفي كول وفلافل الثمار وغيرها من الشركات المحلية التي تسعى للإنتشار والتوسع من خلال تصدير علامتها التجارية لخارج المملكة.
ويستهدف المعرض، الذي يشكل أحد أبرز المنصات الدولية للإمتياز التجاري، تصدير العلامة التجارية لكافة العلامات التجارية السعودية التي لديها جاهزية منح جهات اخرى علاماتها عن طريق “الفرنشايز” المشاركة في المعرض وتقديم علاماتهم التجارية سواء داخل السعودية أو خارجها، ومنح حقوق الإمتياز التجاري للعديد من المستثمرين من الشباب السعودي الطموح.
وتعتبر شركة السنيدي للمعارض والمؤتمرات هي من أهم الشركات المتخصصة في مجال تنظيم المعارض التجارية الكبرى في قطاعات الأغذية والمشروبات، والديكورات والأثاث، والصحة والجمال، والمجوهرات والساعات في المملكة العربية السعودية.

وستكون فعاليات المعرض عبارة عن المعرض، وبرنامج تبادل الأعمال، والعيادات الإستشارية بشراكة مع شركة وادي مكة كشريك الاستشارات الريادية من خلال عيادات وادي مكة للأعمال، وذلك لتمكين المشاركين ومساعدتهم على صياغة خطة لتوسيع الأعمال والنفاذ إلى السوق، وما لها من أثر ملموس على المنشآت الصغيرة والمتوسطة التي يخدمها في 3 مجالات: توليد الوظائف بنسبة 20%، ونمو الإيرادات بنسبة 12% والاستمرارية بنسبة 95٪.

يذكر أن: المعرض السعودي الدولي للإمتياز التجاري في العام 2018 شارك فيه 153 شركة دولية، ومحلية، وخليجية من بينها الولايات المتحدة الأمريكية، وفرنسا، وبلغ حجم صفقات معرض 2018 أكثر من 250 اتفاقية تم إبرامها خلال ونتوقع زيادة الرقم هذا العام، إذ نستهدف معرض فرنشايز 2019، زيادة عدد الشركات إلى 250 شركة عالمية من بينها شركات دولية من الكويت، وتركيا، والبحرين والإمارات والكويت وماليزيا، وتتضاعف ورش العمل لهذا العام لتصل إلى 40 ورشة من أصل 22 للعام الماضي.

 

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here