كشفت التوقعات التي أصدرتها   شركة كورن فيري   أنه من المتوقع أن ترتفع الرواتب مقارنة بمعدلات التضخم على مستوى العالم بمعدل بنسبة تصل الى 1%  فقط في عام 2019 وهو أقل من معدل 1.5 % الخاص بتنبؤ عام 2018.

وقال بوب ويسيلكامبر- رئيس قسم حلول المكافآت والمزايا لشركة كورن فيري “مع ارتفاع التضخم في معظم أنحاء العالم، نشهد خفضًا في زيادة الأجور الحقيقية في جميع أنحاء العالم” وأضاف قائلاً “تختلف النسبة المئوية للزيادة أو النقص في الراتب حسب الوظيفة والصناعة والبلد والمنطقة، ولكن هناك أمر واحد واضح أنه في المتوسط ، لم يحصل الموظفون على نفس الزيادة في الأجور الذي حصلوا عليه قبل عام واحد”.

يشهد الشرق الأوسط ثاني أقل زيادة حقيقية للرواتب:

من المتوقع في الشرق الأوسط أن ترتفع الأجور بنسبة 3.6 بالمائة، مقارنة بـ 3.8 بالمائة في العام الماضي. ومن المتوقع أن تبلغ زيادات الأجور المعدلة حسب معدل التضخم نسبة 0.4 %، مقارنة بنسبة 0.9 % في العام الماضي و 2.5 % في العام الأسبق.

تبدو الأمور أفضل في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والكويت هذا العام:

  • في الامارات العربية المتحدة، معدل التضخم بنسبة 3.2 % مع زيادة الاجور بنسبة 3.9 % مما يعني أن الارتفاع الحقيقي في الاجور من المتوقع أن يكون بنسبة 0.7 %. وفي العام الماضي كان من المتوقع انخفاض الأجور الحقيقية بنسبة – 0.5٪.
  • ومن المتوقع أن تشهد المملكة العربية السعودية أعلى ارتفاع حقيقي في الرواتب في عام 2019. حيث أنه من المتوقع أن يرتفع معدل التضخم بنسبة 2.3 % ومن المتوقع أن ترتفع الرواتب بمعدل 4.9 %، لذا فمن المتوقع أن تكون الزيادة الحقيقية في الرواتب بنسبة 2.6 %. وهي النسبة الأكبر بكثير من الزيادة بنسبة 0.1٪ التي كانت متوقعة لعام 2018.
  • وتُصنف دولة الكويت في المرتبة الثانية في المنطقة من حيث المتوسط المتوقع في الزيادة الحقيقية في الرواتب وذلك بنسبة 2.2٪. ويعتمد ذلك على توقعات معدل التضخم عند 1.6٪ وزيادة الرواتب المتوقعة بنسبة 3.8٪.

وقال فيجاي غاندي- المدير الاقليمي- لمنتجات كورن فيري في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا “في حين أن الشرق الأوسط لا يزال يواجه ضغوطاً تضخمية مماثلة كما نرى في جميع أنحاء العالم، فإن المراكز المالية الرئيسية يجب أن تشهد تحسنًا في الأداء في عام 2019. من المتوقع أن تتفوق المملكة العربية السعودية والكويت على المنطقة من حيث الزيادات الحقيقية في الرواتب، حيث تُظهر كلاهما زيادات بشكل سنوي”.

وأضاف غاندي قائلاً “تواصل الإمارات وضع نفسها كوجهة عمل جاذبة للغاية في المنطقة. فمن المتوقع أن يعود متوسط ​​الزيادات الحقيقية في الرواتب إلى المستوى الإيجابي بعد أن كان محصوراً في أرقام سلبية في عام 2018. وفي الوقت نفسه، انخفض معدل التضخم إلى النصف في الأشهر الاثني عشر الأخيرة وتناقصت التكلفة المعيشية، مما أدى إلى زيادة الدخل المتاح للعمال في كل المستويات “.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here