دعت مجموعة “يو بي اس” السويسرية المستثمرين لابقاء أموالهم في سوق الأسهم خلال العام الحالي 2019 رغم شهيتهم للمخاطرة، ونصحت بتنويع الاستثمار خارج الأسواق المحلية، وشراء الأسهم العالمية لتقليل التعرض للمخاطر.

وقال مارك هيفيلي كبير مسؤولي الاستثمار العالمي في “يو.بي.إس” الدولية لادارة الثروات ان المستثمرين سيكونون قد فقدوا فرصة ارتفاع الأسهم بنسبة 10% اذا كانوا قد باعوا ممتلكاتهم في عشية عيد الميلاد وعاودوا الرجوع الى السوق هذا الشهر.
وقال هيفيلي في حديثه لوكالة (سي ان بي سي) أنه من غير المرجح حدوث ركود في العام الحالي، فلازالت أرباح الشركات تنمو على الرغم من أنها بوتيرة أبطأ من السابق.

وتأثر المستثمرون بتقلبات السوق خلال العام الماضي، وعدم اليقين، وتباطؤ النمو العالمي، الأمر الذي من المرجح استمراره  ويدفع بعض المستثمرين إلى التفكير فيما إذا كان الوقت قد حان للخروج من سوق الأسهم واحتجاز الأموال قبل حدوث الكساد، الا ان “يو بي أس” أكبر مدير للثروة في العالم يقول أنه لازالت هنالك أموال يمكن اكتسابها من سوق الأسهم.

ويشجع “يو بي اس” الاستثمار في أسواق الصين وسنغافورة وكوريا الجنوبية وإندونيسيا. خاصة “الأسهم الآسيوية ذات العائد المرتفع” مثل البنوك الصينية الكبرى، وصناديق الاستثمار العقاري في سنغافورة وهونغ كونغ

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here