فيما ألزمت هيئة الغذاء والدواء المطاعم بوضع السعرات الحرارية لوجباتها في قائمة الطعام بداية من 2019 الحالي، أكد خبراء ومختصون في التغذية أن المطاعم لا تستند على معايير دقيقة في حساب السعرات، مما يسهم في زيادة وزن السعوديين بنسبة تصل إلى 70% ويساعد على انتشار أمراض السكر والضغط حتى بين الشباب صغار السن.

وأكدوا أن احتواء وجبات المطاعم السريعة المخصصة لاستهلاك فرد واحد على مقدار سعرات حرارية يصل إلى 1500 سعرة حرارية، يفوق احتياج الإنسان البالغ في يوم كامل، والذي يتراوح بين 1500 و2500 سعرة بحسب العمر والجنس والمجهود البدني، وفي حال إضافتها إلى وجبات اليوم الأخرى يصل استهلاك الفرد اليومي إلى 5000 سعرة، وهو رقم مهول يدفع إلى السمنة.

وفي هذا الصدد، يقول مدير إدارة الاتصالات وإعداد المواصفات بقطاع الغذاء بالهيئة العامة للغذاء والدواء مشعل المطيري لـ «مكة» «تقوم الهيئة العامة للغذاء والدواء بالتعاون مع وزارة الشؤون البلدية والقروية خلال المرحلة الحالية للتحقق من وضع السعرات الحرارية ضمن قوائم الوجبات والمشروبات التي تقدم في المنشآت الغذائية، وسيجري بإذن الله في المرحلة الثانية التحقق من دقة كمية السعرات، حيث توجد لدى الهيئة طرق عدة للتحقق من صحتها، فالمنشأة الغذائية ملزمة بتقديم إثبات لطريقة الحساب التي استخدمتها، ومن خلال معرفتها، يمكن للهيئة التحقق من دقة كمية السعرات الحرارية في قوائم وجبات ومشروبات هذه المنشآت».

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here