وقّعت الهيئة العامة للغذاء والدواء، اليوم, مذكرة تفاهم مع المؤسسة العامة للحبوب لتسجيل وترخيص مطاحن إنتاج الدقيق ومشتقاته والرقابة عليها

ومثّل الهيئة في توقيع مذكرة التفاهم، الرئيس التنفيذي الدكتور هشام بن سعد الجضعي، فيما مثّل المؤسسة المحافظ أحمد بن عبدالعزيز الفارس.

وبموجب المذكرة، تتولى الهيئة العامة للغذاء والدواء مهام الرقابة على منتجات الدقيق ومشتقات الطحن في مصانع الأغذية أو الأسواق التي تستخدم الدقيق كمادة خام لإنتاج المخبوزات أو المعجنات أو الكيك أو المكرونة وغيرها من الصناعات التي تستخدم الدقيق في عمليات التصنيع.

وتصدر الهيئة شهادة صلاحية التصدير لشركات المطاحن التي ترغب بتصدير القمح المدعوم أو الدقيق المدعوم ومشتقاته.

وتتولى المؤسسة العامة للحبوب مهام الرقابة على الشركات المساهمة التي تنتج الدقيق ومشتقاته، وذلك بمراقبة جودة الدقيق ومشتقاته في مقر وداخل الشركة، وتتولى المؤسسة إصدار التراخيص الرئيسة والثانوية لشركة المطاحن الراغبة في إنشاء وتشغيل مطاحن إنتاج الدقيق ومشتقات الطحن كمادة خام، ولا يشمل الترخيص نشاطات أخرى للشركات، على أن تقوم المؤسسة بتضمين اشتراطات الهيئة العامة للغذاء والدواء سواء العامة أو الفنية ضمن اشتراطاتها لمنح الترخيص.

وتوجّه “المؤسسة” المستثمر الحاصل على الترخيص النهائي بتسجيل منتجاته من الدقيق ومشتقاته في الهيئة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here