افتتحت شركة “علي بابا”، عملاق الإنترنت الصيني، يوم الثلاثاء فندقا يعمل بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والروبوتات، ما ساهم في أتمتة سلسلة من الإجراءات مثل تسجيل الوصول والتحكم في الأضواء وخدمة الغرف.

افتُتح فندق “فلاي زوو” في مدينة هانغتشو حاضرة مقاطعة تشجيانغ شرقى الصين، حيث يقع مقر علي بابا، ويعرف بأنه “فندق المستقبل” الأول للشركة.

ويمكن للعملاء تسجيل الوصول إلى الفندق عن طريق مسح وجوههم إلكترونيا ببساطة. كما ان نظام التعرف علي الوجه المثبت في الفندق يمكن العملاء من استخدام وجوههم كبطاقات للغرف لفتح الأبواب والوصول إلى الخدمات الفندقية الأخرى.

ويمكن للمستخدمين أيضا التحكم في الأضواء والتلفزيون والستائر في الغرف عن طريق المساعد الرقمي المنشط بالصوت لعلي بابا، في حين يتم نشر الروبوتات لتقديم الاطباق والمشروبات والقهوة.

ويمكن أيضا القيام بحجز الفندق وتسجيل المغادرة من خلال عدد قليل من النقرات علي الهاتف المحمول عبر تطبيق واحد.

وقال وانغ تشون، الرئيس التنفيذي لفندق (فلاي زوو) “ان الحل القائم على الذكاء الاصطناعي يمكن ان يساعد العملاء علي توفير الوقت وتخفيف عبء العمل المتكرر عن موظفي الفندق”.

وأوضح وانغ “نريد تثبيت الدماغ الذكي للفنادق”، مضيفا “في المستقبل، سنستمر في جعل الفنادق أكثر ذكاء وأكثر أتمتة، فضلا عن خلق المزيد من التجارب المخصصة للمستهلكين”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here